اصداء مكان


اصداء مكان اصوات زمان .. احلام .. اسماع ابدان اقطاب حياة

اصداء مكان ملتقي الانبياء جنة الخلود حلم البدن ذكر المريد منشود الربيع في خريف الزمان حين تتساقط اوراق كانت بالامس زهرة لتنبت زهورا اخري كانت للغد بذرة

اشباة ليالي علي انغام عود الجسد والذي كان في الساعة ضابط ايقاع المكان في نفس الزمان

اجساد نيام و اخري ابت فارتفعت تركت لنا الجسد رمزا وذهبت للاعالي ارواح

احلام ولم تعد بعدها الاحلام ربما من برد ليلتها ارتعدت اوصالها فلم نعرف لها وصال الا عن الذكري حديث

الاصل في المكان ضيق واذداد ضيقا بأكفان خاوية وضعت بصيوان الممات فرصت بطول المكان لتشقة فيراة اهل المكان وضيوف نفس المكان

العين واحدة حين تراة والعين مختلف حين يراك فتراة بنفس الابعاد والالوان ولاتراة الا اعين الابدان التي هي من اهل المكان

ابدان كانت للمكان من اهلة سكنت بة و لة ونامت علي انغام اصداء المكان

ابدان ليست كالابدان لم تكن للمكان الا ريح مترددة تظهر فتهرب قبل لحظة نسج الاكفان

اصداء مكان علت فارتفعت و ملئت الصدر فاستنشقتها واغمضت عيني فرأيت كم هي جنة منتهي الارواح جنة

اصداء المكان من انغام الزمان ينظم علي الاسماع حكاية الابدان التي ابت فلم تنم الا لما علمت ان النوم اختيار

فنراها بدنا باسما لروح منطلقة في العنان لا يوقفها جدار و لا تدميها حجارة و لا يحبسها سلطان

اسماع منهكة من التدفق في اليلة في نفس المكان والعود يشدو والجسد ينظم و الابدان تنسج الاكفان .. فالكل هنا لة مكان

اقطاب حياة لها الارواح تنجذب فتعلوا بقرار و لها الابدان تنجذب فترقد باختيار

اقطاب حياة ليست كالحياة ربما فقط لاهل المكان .. فالعين كالعين حين تتشابة الالوان فيراها البعض النهاية ولكنها البداية لاهل المكان

اصداء مكان بدفئ احضان كم افتقدناها زمن لما اقتربنا للمصير فعلمنا الحقيقة فافترقنا للقاء في نفس المكان

مقياس الزمن معدوم في هذا المكان فكان فيها حديث عهد بالحلم و كفي بة ايمانا وتصديقا لتسقط ورقتة للحلم ورقة من جل الاوراق فتنسج لة الاكفان

اصداء المكان مصدرها قريب لو كنت من اهل المكان .. مصدرها بعيد لو لم تكن للمكان من اهلة .. ولكن اسماع قد اختلفت علي اصداء المكان

ليلة باردة وقفت فيها ارتعد فرفعت رأسي من بعيد فاغمضت عيني فاثلجت باصداء المكان وكدت اصل .. الا انه مكان لمريدينة صفات لم اعهدها بي .. لعلي منهم كنت الان معهم

انعم و اطرب و اشدوا علي انغام المكان.

ملحوظة : عنوان التدوينة مقتبس من فيلم تسجيلي بنفس الاسم يروي عن الطريقة المولوية و رقص السماع لدراويش نفس الطريقة الصوفية

Advertisements

2 thoughts on “اصداء مكان

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s